خدمات موقع مكافحة الابتزاز

ما هي الخدمات التي يقدمها موقع مكافحة التهديد و الابتزاز ؟

من المعروف أن جرائم الابتزاز و التعامل معها يكون بحذر و كون موقع مكافحة التهديد و الابتزاز حريص على المواطنين في هذا النوع من القضايا فهو يقدم الإرشادات السليمة الاسترشادية غير الملزمة للتخلص من هذا النوع من الجرائم أو الحد منها  ,سواء بالنصح و التشجيع إلى التوجه إلى دوائر الشرطة في دولة الشخص الواقع عليه الابتزاز  أو من خلال ارشاده الى إتباع طرق سليمة و أمينة كمحاولة للتخلص من تلك الجرائم  كما أن المستشار القانوني للموقع قد يقدم بلاغات قانونية الى الشرطة عن الجهة التي تمارس الابتزاز و محاولة القبض عليها و يكون ذلك من خلال ملفات سرية جدا .. و قد يكون أيضا محاولة التكلم مع الشخص الذي يمارس الابتزاز للكف عما يقوم به و إفهامه أنه ما يقوم به هو جريمة خطيرة و معاقب عليها وهي  أفعال تشكل تضييق على حرية الأفراد ,  لهذا كل حالة يتم دراستها بشكل فردي و مستقل و تكون الدراسة للحالة بكافة السرية المطلقة و دون علم أي شخص من أفراد عائلة الضحية أو أي شخص مهما كان حرصا على الروابط الاجتماعية و الروابط الأسرية  و أيضا لما تعلبه السرية في تلك الحالات في بث الطمأنينة و الراحة النفسية في نفس من وقع عليه الابتزاز , كما يقدم أن الموقع يقدم الكثير من الخدمات النفسية و التقنية و المعلوماتية . وهو موقع استرشادي فقط

 بنود هامة و رئيسية

 1- لا يمكن ولا بأي حال طلب أي مادة أو محتويات مهما كانت متعلقة بالجريمة

 2- الدور الرئيسي للموقع تقديم النصائح و الإرشادات القانونية  و قد يتم في حالات نادرة مساعدة بعض الأشخاص في حذف أي محتويات تشكل حرج لهم من خلال إرسال بلاغات إلى Youtube او Facebook أو Google أو موقع و شبكات أخرى

 3- يقدم المستشار القانوني للموقع بعض النصائح و الإرشادات الهامة المتعلقة بالموضوع ومحاولة تكييف الجريمة فقط

 لهذا لا يتحمل الموقع أي مسؤولية دينية أو قانونية أو عشائرية عن المواد المنشورة و ما هي الا بعض الآراء الخاصة و التي يمكن الأخذ بها أو تركها جانبا , و إن الموقع الخاص بنا يشجع بشدة التوجه إلى دوائر الشرطة في دولتك و دوائر الأمني الوقائي و المباحث العامة للتبليغ عن أي حالات ابتزاز و نشير أن هذا الموقع لا يتبع لأي جهة حكومية و إنما يتبع لموقع قانوني يساهم في مساعدة و تقديم النصائح و الإرشادات و الاستشارات القانونية منها المدفوع ومنها المجاني .